اخبار عالمية

لافروف: رفض المعارضة المسلحة لـ “أستانة” يدل على رغبة دول في عرقلة التسوية

موسكو – تاس: قال وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف السبت 18 مارس/آذار خلال مكالمة هاتفية مع نظيره الفرنسي، أن امتناع المعارضة المسلحة من حضور محادثات أستانا يبين رغبة بعض الدول بعرقلة التسوية. الإعلان عن ختام “أستانا-3” بعد رفض المعارضة السورية المشاركة فيها وناقش الوزيران خلال المكالمة الهاتفية التي جرت بمبادرة من الجانب الفرنسي، الأوضاع في سوريا والتحضير للمحادثات السورية- السورية المزمع إجراؤها في جنيف في الـ23 من الشهر الجاري.

وجاء في بيان نُشر على الموقع الإلكتروني لوزراة الخارجية الروسية بهذا الخصوص: “أعرب سيرغي لافروف خلال مناقشة الأوضاع في سوريا، عن ارتياحه من سير العمل في أستانا، مشيرا ألى أن عدم مشاركة مجموعات المعارضة المسلحة السورية في اللقاء الأخير لا ينم إلا عن محاولة بعض الدول كعادتها عرقلة التسوية السلمية للأزمة السورية، وفقا لقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254”. وأشار البيان إلى أن “الوزيرين اتفقا على تعاون ممثلي روسيا وفرنسا في إطار تحضير وإجراء جولة المحادثات الدورية السورية-السورية التي ستنطلق في جينيف يوم الـ 23 من مارس/آذار من العام2017”.

اظهر المزيد