اخبار محلية

الزهار: وثيقة “حماس” آليات للمرحلة القادمة..والغارات الاسرائيلية تعكس “ازمة” في الكيان

غزة: قال عضو المكتب السياسي لحركة “حماس” محمود الزهار، إن الوثيقة التي تعدها الحركة عبارة عن الآليات للمرحلة القادمة، مشددًا على أنه لا تغيير على المبادئ.

وأضاف الزهار في تصريح صحفي، اليوم السبت، “هناك فرق بين الوثيقة والميثاق، والميثاق في أي دولة لا يتغير مثل الدستور، وأما الوثيقة فهي أدوات وتتغير“.

وكان خالد مشعل رئيس المكتب السياسي لحركة “حماس” كشف النقاب في فبراير/شباط الماضي عن إعداد حركته “وثيقة سياسية” تحمل فكر الحركة وموروثها السياسي.

وأكد الزهار أن مبادئ حماس ثابتة ولا تتغير، مشددًا أنه “لا فرق بين المقاومة كفكرة وأدواتها المختلفة“.

وقال: “المقاومة قائمة وسنحارب بكل أدواتها وسنلاحق ونمسك الجواسيس ولا نقبل بشروط إسرائيل“.

وشدد  الزهار، على ضرورة تحقيق المصالحة الفلسطينية بالعمل على تطبيق اتفاقيات القاهرة، وإجراء الانتخابات كاملة، والقبول بنتائجها؛ البلدية والتشريعية والرئاسية والمجلس الوطني.

وفيما يتعلق بالغارات الاسرائيلية على غزة، أوضح الزهار أنها تعكس حالة الأزمة في إسرائيل؛ بسبب تقرير “مراقب الدولة” الذي أثبت إخفاق قيادة الاحتلال السياسية والعسكرية في الحرب الأخيرة على غزة

اظهر المزيد