اخبار محلية

قطاع غزة يعاني عجزا مائيا كبيرا

غزة – قالت سلطة المياه في قطاع غزة إن عجز المياه وصل الى 110 ملايين مكعب سنوياً في القطاع، مؤكدة خطورة الوضع المائي في القطاع.

وقال رئيس سلطة المياه في قطاع غزة ياسر الشنطي خلال مؤتمر صحفي عُقد بوزارة الإعلام اليوم الخميس إن قطاع غزة يعاني من أزمة مياه ونقص في الخزان الجوفي الساحلي الذي يعتمد عليه كمصدر رئيس في استخراج المياه.

ولفت إلى أن القطاع يحتاج سنوياً الى 200 مليون متر مكعب من المياه، وتعتبر مياه الأمطار المغذي الرئيس للخزان الجوفي، وتتأثر كذلك بالمياه الجوفية بسبب عدم وجود شبكات صرف صحي في بعض الأماكن.

وأوضح أن العجز في الخزان الجوفي يصل إلى 110 ملايين متر مكعب، وأن الآبار الجوفية شهدت انخفاضاً كبيراً في منسوب المياه وصل في أقصى حالاته إلى أقصى من 15 مترا تحت سطح البحر.

وذكر أن الاستهلاك الزراعي من المياه يقدر بحوالي 90 مليون متر مكعب، في حين أن الاستهلاك المنزلي والصناعي يتراوح بين 110 ملايين متر مكعب، ما يؤكد وجود العجز.

وقال الشنطي إن 85% من آبار المياه المخصصة للاستعمالات المنزلية تعاني من ارتفاع معدلات الكلورايد والنترات فيها، حيث بلغت نسبة عنصر الكلوريد حوالي 1000 ملجم/لتر و110 ملجم/لتر للنترات، وهي أعلى من المعدلات المسموح بها وفق المواصفات الفلسطينية، وحسب معاير منظمة الصحة العالمية.

وأكد أن آبار غزة لا تنطبق عليها شروط منظمة الصحة العالمية، والتي تنص على أن الحد الأدنى لعنصر الكلور 250 ملجم/لتر بينما تصل في آبار غزة من 1000 إلى 4000.

وأشار الشنطي إلى أن هناك 157 محطة تحلية مياه في غزة وتخضع جميعها للفحص الدوري، وأن هناك مباحثات لتخصيص أراض لتجميع مياه الأمطار ومن ثم حقنها في التربة والاستفادة منها.

اظهر المزيد