منوعات

طهران تستضيف معرضا للفن العربي الحديث

يستضيف متحف طهران للفن المعاصر معرضا للفن العربي الحديث من بلدان عدة من بينها المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة.

ويضم متحف طهران للفن المعاصر أفضل مجموعة من الفن الغربي الحديث على الإطلاق تضم أعمالا ثمينة ونادرة لجاكسون بولوك وأندي وارهول و فرانسيس بيكون وغيرهم.

انطلق المعرض مع بداية شهر نوفمبر/تشرين الثاني ويستمر إلى غاية نهاية شهر ديسمبر/كانون الأول المقبل.

ويحمل المعرض الأول من نوعه عنوان “البحر معلقاً” ويُعرض فيه 40 عملا لفنانين عرب بارزين من بلدان مثل مصر والعراق وشمال أفريقيا وبلاد الشام وشبه الجزيرة العربية تعود جميعها إلى ما بين 1940 و1990، إلى جانب 40 لوحة لفنانين إيرانيين.

وقال محسن نوفرستي  وهو مسؤول في المتحف الإيراني إن المعرض يشهد إقبالا كبيرا حيث يزوره المئات بشكل يومي.

معرض "البحر معلقا" في طهران

معرض “البحر معلقا” في طهران

وقد قامت مؤسسة “بارجيل للفنون” الإماراتية التي تتخذ مدينة الشارقة مقرا لها، وهي من أنشط المؤسسات العربية التي تعرّف العالم بالأعمال الفنية العربية، بتنظيم هذا المعرض بالتعاون مع متحف غاليري محسن.

يذكر أن متحف طهران للفن المعاصر تأسس قبل عامين من الثورة الإيرانية عام 1979، ويتضمن عددا هاما من الأعمال الفنية من بينها أعمال لبابلو بيكاسو وفان غوغ وكلود مونيه وغيرهم، ويضم المتحف أهم مجموعة من التحف والأعمال الفنية الغربية الحديثة القيّمة خارج  أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية.

ومن بين الأعمال المعروضة بمناسبة معرض “البحر معلقا” أعمال للفنان العراقي كاظم حيدر والفنانة السعودية منيرة موصلي والفنان الإماراتي حسن شريف وأيضا الفنان البحريني عبدالله المحرقي والفنان عاصم أبو شقرة من فلسطين.

المصدر: “ذي غارديان”

اظهر المزيد