اخبار محلية

أبو عمر المصري القيادي في التيار الإصلاحي لفتح : لن نقف مكتوفي الأيدي أمام مؤتمر “يشرذم” فتح

غزة – نعت عضو المجلس الثوري لحركة فتح عبد الحميد المصري “أبو عمر” عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك المؤتمر السابع لحركة فتح المزمع عقده في 29 من الشهر الجاري بالمقاطعة – رام الله بالمؤتمر الإقصائي التدميري ولا يمثل إلا من أعد له ورتبه مع من وصفهم بـ “زبانيه” ليكون طعنه قاتله في خاصرة فتح على حد وصفه ، وأفاد أنهم “التيار الإصلاحي الديمقراطي في حركة فتح”  وهو تيار مساند وداعم لعضو اللجنة المركزية لحركة فتح النائب محمد دحلان ويعمل على خدمة الحركة وتصحيح مسارها على حد قولهم ،  لن يعترفوا اطلاقا بمخرجات هذا المؤتمر الذي نعته بـ “الحفله” التى ستقام في المقاطعه – وسابقا استخدم القيادي الفتحاوي سمير المشهراوي المقرب من النائب دحلان نفس الوصف في مقابلة تلفزيونية مع تلفزيون الغد -، الحفلة وذلك نابع من الإيمان العميق بأن قوة فتح في وحدتها ومقتلها في تفسخها وتشرذمها ، وأفاد أيضا أنه هدف إسرائيل ومن يدور في فلكها ، وسيكون لهم – التيار الاصلاحي – موقف حاسم وحازم بعد المؤتمر الذي وصفه بـ “العار” ، ود راسة كافة الخيارات واتخاذ القرار بالاحتفاظ بما تبقى من تاريخ ومبادىء وأهداف حركة فتح التي إنطلقت من أجلها ودفع من أجل ذلك عشرات الألاف من الشهداء والاسرى .

اظهر المزيد