رياضة

بالصور: إسبانيا تأبى الهزيمة بهدف قاتل في إنجلترا

حرم البديل الإسباني إيسكو المنتخب الإنجليزي من فوز لافت عندما سجل هدف التعادل الثمين في الرمق الأخير (2-2) في المباراة الودية التي أقيمت على ملعب “ويمبلي” الشهير مساء الثلاثاء.

وأحرز هدفي انجلترا آدم لالانا، في الدقيقة 9 من ركلة جزاء، وجيمي فاردي في الدقيقة 47، فيما سجل لإسبانيا إياجو أسباس في الدقيقة 89، وإيسكو في الدقيقة (90+6).

أشرك مدرب المنتخب الإنجليزي المؤقت جاريث ساوثجيت، المهاجم جيمي فاردي بدلا من دانييل ستوريدج الذي أحرز هدفا في المباراة الأخيرة أمام اسكتلندا (3-0)، ولعب آدم لالانا ورحيم سترلينج كجناحين بمساندة من جيسي لينجارد، فيما تولى جوردان هندرسون الذي ارتدى شارة القائد توزيع اللعب بمساعدة إريك اير، وشارك ناثانيال كلاين كظهير أيمن على حساب كايل ووكر.

في الناحية المقابلة، لعب المنتخب الإسباني بطريقة 4-3-2-1، فتكون الخط الخلفي من اينيجو مارتينيز وناتشو وسيزار أزبيليكويتا وداني كارفاخال أمام الحارس الخبير بيبي رينا، وقام سيرجيو بوسكيتس بدوره المعتاد كلاعب ارتكاز مع تولي الثنائي تياجو ألكانتارا وخوان ماتا صناعة الألعاب، وشارك المخضرم أرتيز أدوريز كرأس حربة ومن حوله الجناحين دافيد سيلفا وفيتولو.

حاول المنتخب الإسباني فرض أسلوبه مبكرا من خلال الاستحواذ على الكرة وتبادل التمريرات القصيرة بين لاعبيه، وكان واضحا اجتهاد لاعبي المنتخب الإنجليزي في الضغط على حامل الكرة خصوصا في منتصف الملعب من قبل فاردي ولالانا، وباغت الأخير الإسبان عندما اقتنص الكرة ومرر بينية متقنة من الناحية اليمنى إلى فاردي الذي تقدم بالكرة وحاول مرواغة الحارس بيبي رينا الذي عرقله، فاحتسب الحكم ركلة جزاء نفذها لالانا مفتتحا التسجيل في الدقيقة التاسعة.

واضطر الإنجليز لإجراء تبديلا اضطراريا في الدقيقة 26 عندما أصيب لالانا ليدخل مكانه جناح أرسنال ثيو والكوت.

أجرى المنتخبان مجموعة من التبديلات في الشوط الثاني، فدخل إياجو أسباس وكوكي في تشكيلة المنتخب الإسباني، والحارس توم هيتون وفيل جاجيلكا في تشكيلة انجلترا التي بدأت الشوط بقوة عندما أهدر والكوت فرصة التسجيل بعد هزت كرته الشباك من الخارج اثر تمريرة من لينجارد في الناحية اليمنى.

وسرعان ما ضاعفت إنجلترا تقدمها بهدف ثان في الدقيقة 47 بعدما رفع هندرسون عرضية من الجهة اليمنى قابلها فاردي برأسه بقوة في المرمى، وهو الهدف الأول لفاردي في المباريات الـ15 الأخيرة له مع انجلترا وليستر سيتي.


ومع فشل الخيارات التكتيكية، لجأ مدرب إسبانيا يولين لوبيتيجي للحلول الفردية من خلال إشراك ثنائي ريال مدريد إيسكو وألفارو موراتا مكان سيلفا وأدوريز، فيما خرج رحيم سترلينج من الملعب ودخل مكانه أندروس تاونسند، ثم جاء الدور على الصاعد ماركوس راشفورد ليشترك بدلا من فاردي.

لم تتغير الأحوال كثيرا رغم كثرة التبديلات، فاستمرت سيطرة الإسبان دون خطورة وواصل الإنجليز تهديدهم بالهجمات السريعة، وجرب موراتا حظه بالتسديد من خارج منطقة الجزاء لكن هيتون سيطر على الكرة بثقة في الدقيقة 71، ورد داني روز بكرة قوية بعيدة عن القائم الأيسر في الدقيقة 77.

واستمرت التبديلات، فشارك الإسباني نوليتو بدلا من بوسكيتس، والإنجليزي أرون كريسويل مكان داني روز، وتألق الدفاع الإنجليزي وحارسه هيتون في إبعاد الخطر من أمام مرماهم، حتى الدقيقة 89 عندما راوغ أسباس جون ستونز قبل أن يسدد كرة رائعة اصطدمت بالقائم وتهادت في المرمى.

وكاد إيسكو أن يسجل هدف التعادل لإسبانيا في الوقت بدل الضائع لكن تسديدته مرت بجوار القائم الأيمن، كما أهدر لينجارد فرصة لإنجلترا بعدها بدقيقة عندما هزت كرته القائم الأيسر للمرمى الإسباني، وفي الدقيقة السادسة من الوقت بدل الضائع، عوض إيسكو إهداره الفرص عن طريق إحراز هدف التعادل بعدما استلم الكرة بصدره داخل منطقة الجزاء قبل أن يسدد في الشباك من وضع صعب.

اظهر المزيد